U3F1ZWV6ZTE1NTg0ODk1MTI2NTg0X0ZyZWU5ODMyMjk5NDg0OTk1

بعد أزمة الأهلي.. تصريحات الخطيب اليوم أذهلت المتابعين.. شوف قال إيه

تصريحات الخطيب اليوم أكدت على وجود تقصير من قبل النادي الأهلي في الآونة الأخيرة.

وبالرغم من الانتقادات التي توجهت مؤخراً إلى مجلس إدارة النادي، إلا أن الكابتن محمود الخطيب وجه الشكر والتقدير لجماهير النادي الأهلي.

اعتراف الخطيب بالتقصير في الفترة الأخيرة

قال الخطيب في كلمته عبر منصات نادي الأهلي الرسمية: "لم نعتد الظهور كثيراً على مدار تاريخ الأهلي لكن بعض الأمور تحتم الظهور وتوضيح الأمور".

وأكمل حديثه موجهاً كلماته لجمهور القلعة الحمراء قائلاً
: "أنتم السند والظهر، ولا أجد ما أعبر به. حتى في غضبهم وحزنهم هناك دعم وهذا ما أشعر به".

وأردف الخطيب: "جماهير الأهلي عظيمة حتى في إظهار حزنها، وتقديراً لهم نخرج لنتحدث وهذا واجبنا أن نعترف بأي تقصير، وذلك ليس عيباً".

كما عبر عن إحساسه بغضب جمهور القلعة الحمراء وحزنهم، وأكد على أن حزنهم مضاعف، حيث أنهم يحملون المسئولية أمام الله وأمام ضمائرهم وجمهورهم.

وجهت تصريحات الخطيب اليوم إلى اتحاد كرة القدم الإفريقي، بخصوص الظلم الذي لحق بالنادي الأهلي في الآونة الأخيرة في دوري أبطال أفريقيا.

وأوضح الخطيب بعض المواقف التي تعرض لها نادي القلعة الحمراء في الآونة الأخيرة، وكمية الظلم التي لحقت به من قبل لجان التحكيم.

تصريحات خطيرة يدلي بيها الخطيب

صرح بأنه هناك من يستهدف ويتربص في حق النادي الأهلي، ويأمل في التقليل من بطولاته، وبالتواصل مع الاتحاد الإفريقي، قدروا غضب الإدارة والجماهير الخاصة بالقلعة الحمراء.

كما أكدوا بأن المغرب هم من تقدموا بملف الاستضافة النهائي، وبناءاً عليه قرروا تنفيذ الرغبة في إقامة نهائي إفريقيا من مباراتنين، وهو في حد ذاته موقف جدير بالاحترام من قبل اتحاد افريقيا.

وتابع كلامه قائلاً: "ليس طبيعي ظهور رئيس النادي الأهلي للإعلام، ولكن الجماهير لها حق في ذلك، ريكاردو سواريش كان متخوف بشكل كبير من النتائج، ولكن النتائج ليست هدفًا لنا في الفترة الحالية ولكن هدفنا الاستعداد للموسم الجديد، رسالتي لجمهور الأهلي عدم منح أي شخص فرصة هدم النادي الأهلي".

وبناءاً عليه أشار بأنه يوجد صفقات قوية وتدعيم قوي في بعض المراكز، وليس المعنى من ذلك التقلل باللاعبين المتواجدين، ولكن الأمر سوف يختلف في حالة وجود عدالة التحكيم المصري.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

اكتب تعليقا يعبر عن رأيك !!

الاسمبريد إلكترونيرسالة